الجمعة، 26 ربيع الأول 1431 هـ

!! حلاوة الريّس

"كنت راجع البيت و راكب المترو .. وكان في شخص واقف جنبي ماسك جرنان "المساء
.. العنوان الرئيسي بيقول .. وفاة شيخ الأزهر , لقيتني بدون ما أشعر باقول وانا مستغرب
غريبه .. حسني يتعب .. طنطاوي هو اللي يموت !!؟؟

تقريبا صوتي كان عالي شوية .. لأني لقيت تلاته اربعه سبعة من اللي واقفين جنبي - وجنب
الراجل اللي معاه الجرنان -
باصيين علينا وبيبتسموا .. ومن هنا بدأت حالة نقاش بيننا وبين
بعض , وسرعان ماتحولت حالة النقاش دي لحالة عامة في عربية المترو .. وأعتقد في
.. عربات المترو المجاورة , حالة نقاش مابين مؤيد ومعارض .. مؤيد لمبدأ مرض الريّس
!! ومعارض لفكرة ان الريس عنده مراره اصلا

هنا لقيتني وقعت بين شقي الرحا .. اندمج مع الشعب المصري المتلاحم في عربات المترو وريحتهم مرار .. ولا أدافع عن صاحبي - راجع الموضوع ده - باعتبار ان الصاحب ليه عند صاحبه تلات حاجات !!؟

قلت لروحي بدال ما ادافع عنه في وسط حشود الركاب .. وساعتها ممكن روائحهم تتحول
لأفعال .. اكتب جواب للريس هنا , أي نعم احترت وسألت روحي .. هل في حد بيقرالي من
عائلة الريس !!؟
ولا في حد هايتطوع - مشكورا .. ومدفوعاً - ويبعت الحوار ده .. ويبعتني معاه بالمرّه !!؟

بس هاقول ايه في الجواب .. اكيد طبعا هاقول الف سلامة عليك يا صاحبي .. واكيد هاقول
ان مرضك يا ريس بيؤكد انك مصري أصيل بتعاني نفس معاناة المصريين .. بدليل ان
!! مرارتك - لا مؤاخذه - اتفقعت اهي

بس بعد كده هاقول ايه .. هل اقول للريس ان في ناس بتفتي وبتقول ان سبب فقعان مرارتك .. انك ما استحملتش تشوف البرادعي بياخد نصيبه من الزيطه والاعلام وقلقت منه .. هوب مرارتك - لا مؤاخذه - اتفقعت !!؟
مع اننا - انت وانا وباقي أعضاء الحزب الوطني - عشان أُوتينا مفاتيح الحكمة ؛ عارفين كويس
ان البرادعي هو السبب الرئيسي في حوار التيفود اللي حصل هنا في مصر من كام يوم , بدليل
!! ان الحوار ده حصل في قرية البرادعة .. وهو برادعي .. يبقى هو السبب وش

ولا اقول للريس .. ان في ناس بتقول ان مرارتك اتفقعت .. لما عرفت الضريبة العقارية اللي اتقدرت على قصر الرياسه !!؟
.. مع ان الناس دي لو كانت اخدت بالها .. كانت عرفت ان قصر الرياسه اساسا مش بتاعك
!! ده ايجار قديم

ولا اقول للريس .. ان في ناس بتقول ان مرارتك اتفقعت .. لما عرفت ان هشام طلعت احتمال يطلع براءة بعد الحوار اللي حصل , وقال ايه .. انت السبب في اللي حصل له .. عشان مارضيش يشارك ابنك علاء باشا !!؟
طب بالذمه ده اسمه كلام .. بقى معقول واحد صاحب مول تجاري كبير .. هايشارك واحد مأجر محل عنده .. وفاتحه محل بقالة !!؟

ولا اقول للريس .. ان في ناس بتقول ان مرارتك اتفقعت .. عشان المنتخب اتغلب من انجلترا , مع ان الماتش كان محبه يابو صلاح !!؟
وكمان انت ياما استقبلت الفريق في المطار بعد أي بطولة خدوها .. ده انت تقريبا أكتر رئيس
!!! مصري – أو غير مصري - استقبل المنتخب بتاع بلده في المطار

ولا اقول للريس .. ان في ناس بتستغرب انك سافرت تعمل العمليه في جرمانيا .. ويقولوا هو انت شايف الاهمال بقى منتشر في مجال الصحه عندنا .. لدرجة انك قلقت تعملها هنا !!؟
.. مع انك لو عملت العملية دي هنا .. نفس الناس دي هتعمل زيطه في مجلس الشعب
!!! ويقولوا علاج على نفقة الدولة
.. هي الناس دي ماتعرفش ياريس انك مارضيتش تعمل لروحك تأمين صحي
.. وفضلّت أن يستفيد بهذا الغطاء الصحي .. أحد أبناء مصر الذين يستحقوا الدعم
!!! ده انت بتطلّع اللقمة من بؤك يا ريّس وبتديهالنا

وبعدين أساسا أساسا .. كلنا - انا وأعضاء الحزب الوطني - عارفين انك كنت معزوم عالعملية
دي في جرمانيا .. وعارفين ان بتوع بلاد بره لما بيعزموا حد .. مش بيعملوا زيّنا هنا وبنعزم
!! على شاي وبيبس .. لأ .. بتوع بلاد برّه بيعزموا على عمليات
, بدليل انه في عيد تحرير سويسرا .. بيعزموا الناس على عملية زايدة
, وفي عيد الثورة الفرنسية .. بيعزموا الناس على عمليات لِوز و بواسير
.. لدرجة ان الظاهرة دي ابتدت تنتشر عندنا في مصر .. واعرف ناس في عيد الحب
!!! بتعزم بعمليات سيليكون

.. ولا اقول للريس .. اني بمناسبة الحدَث ده .. كتبت رباعية كده على ما قُسُم .. قلت فيها
مرارتي فدا مرارتك يا ريّس
ويارب تعيش بـ مرارتي كويس
سامحني لو كانت مش قد المقام
!! اصلها مرارة .. واحد مهيّس


ولا اقول للريس .. اني مستغرب من العالم بتوع الفيس بؤ اللي مافكروش يعملوا خاطر لمرارتك الراحلة - في جنة الخُلد ان شاء الله - ويعملوا جروب بإسم .. تعاطفا مع مرارة الريس !!؟

ولا اقول للريس .. اني عن نفسي عملت اللي اقدر عليه .. وعملت ايميل لتلقي تبرعات المواطنين المصريين .. وتبرعات أعضاء الحزب الوطني - خصوصا نبيل بباوي اللي حسيت وهو بيتكلم في المجلس .. انها مرارته هو مش مرارتك انت يا ريس !! - و الايميل اهو
Mararet_el-rayes@hotmail.com

.. ولو اني معترض على لفظ "مرارة" ذات نفسه .. وشايف انها المفروض يبقى اسمها حلاوة
و ياسلام بقى لو يتعمل عيد قومي بهذه المناسبه , ويتم الاتفاق مع مصانع بير السلم انها تبتكر
!! نوع جديد من الحلاوة يحمل اسم "حلاوة الريس" .. زي حلاوة المولد كده

أصابتني الحيرة التي مبعثها – "أصابتني" و "مبعثها" .. نَحَوي نَحَوي يعني !!- ان عندي كلام
كتير عايز اقوله للريس .. بس محطة المعادي جات ولازم انزل , اتجهت على الباب عشان انزل
وبحركة تلقائية بصيت على اسماء محطات المترو اللي فوق الباب اللي هانزل منه - بالرغم من
اني تقريبا حافظهم -
ولما بصيت اندهشت اندهاشة مندهشه .. تخيل يا ريس لما الاندهاشة بذات
!!! نفسها .. تبقى مندهشه
.. اندهاشي كان سببه الصورة دي
.. بعد ما اندهشت .. لقيتني ابتسمت في مرارة .. وقلت ربنا يشفيك يا ريّس
!! ويعفو عن مصر

ملحوظة

.. لو ما ظهرتش في خلال الكام يوم الجايين .. تعرفوا ان في حاجه حصلت معايا
لألألأ .. ماحدش يفهم غلط
.. اللي اقصده اني ممكن اكون مختفي بسبب اني هعمل عملية استئصال للمرارة
!! من الجحود اللي باشوفه من شعب مصر .. تجاه صاحبي .. حسني مبارك

سوووو