الاثنين، 16 ربيع الآخر 1432 هـ

ساعات الجروح

ساعات بافتكرها والاقيني بـ اعيّط
وافتكرني معاها بـ ازعق و ازيّط
.. واقول الله يرحمك يامّه
من بعد موتك .. فـ جروحي بـ اخيّط

سوووو

الثلاثاء، 10 ربيع الآخر 1432 هـ

ساعات الاشتياق

ساعات باشتاق لنظرة عينيها .. وفيها ابتسام
واشتاق لضحكتها اللي بتشُق الفضا وسط الزحام
.. والاقيني افتكرت دموعها اللي كنت السبب فيهم
واقول كان لازم اسيبها تفرح مع غيري .. وابُص لقدّام

سوووو

الأربعاء، 27 ربيع الأول 1432 هـ

!! الكابل بيضرب .. والعربيه بتولّع

من فتره حصل حوار عندنا في المنطقه مع شباب اللجنه الشعبيه .. كانوا سهرانين وكل واحد منهم معاه السلاح بتاعه .. اللي معاه مضرب بيسبول - لاحظ عزيزي القارئ اني مالمعادي !- واللي معاه شومه عليها رسومات باللون الفوسفوري - معادي بقى !! - واللي معاه سيف أو سنجه - غالبا مش من المنطقه ! - وفجأة سمعوا صوت طاخ طاخ طاخ
اتحركوا ناحية مصدر الصوت بحذر معتقدين انه ضرب نار .. فجأه سمعوا صوت واحده - أم واحد صاحبنا - واقفه في البلكونه وبتصوّت بتقول .. الكابل بيضرب والعربيه بتولّع .. الكابل بيضرب والعربيه بتولّع
قاموا تتبعوا مصدر صوت الطرقعه والـ طاخ طاخ .. لقواعربيه مفتوح الكابوت بتاعها و واحد واقف قدامها .. والعربيه فعلا جنب بوكس بتاع كهربا .. جريوا عليه معتقدين انه حرامي أو ان العربيه بتولّع فعلا .. ولما قربوا منه سمعوا برضه صوت طاخ طاخ طاخ .. والصوت طالع من العربيه .. وبالتحديد من شكمان العربيه
لما الراجل شاف الناس شايله سلاحها وجايه عليه اتخض - اكيد اتخض من اللي معاه سنجه مش مضرب بيسبول ! - وقال يا جماعه مافيش حاجه دي عربيتي والموتور بتاعها مفوّت .. عشان كده في صوت طرقعه
طبعا الناس كلها قعدت تضحك على صاحبنا وعلى طيبة امه اللي افتكرت ان الكابل بيضرب .. كابل ايه اللي هايضرب في وسط ضرب النار اللي كنا بنسمعه كل يوم .. لأ وإيه .. كابل بيضرب وعربيه بتولّع كمان !!؟

.. الغريب اني لقيت في كابلات كتير بتضرب دلوقتي .. ولأننا شعب غلبان بنصوّت مع أي كابل
: يعني من ضمن الكابلات اللي بتضرب حاليا على سبيل المثال وليس الحصره

كابل شفيق : وهو يختلف شكلا وموضوعا عن بلوفر شفيق .. لأن بلوفر شفيق .. شفيق الوحيد اللي بيلبسه .. لكن كابل شفيق .. مصر كلها لابساه ! , والكابل ده بيضرب في وش الناس اللي بتقول ان لو حكومة شفيق استقالت .. يبقى ساعتها البلد هتقع في فوضى عارمه , وكأن البلد قبل وجود شفيق كانت فل في الجنينه مثلا !؟
أو كأن مثلا الحكومة التكنوقراط - حكومة كفائات ليس لها أي انتماءات حزبيه - اللي ممكن تمسك تسيير البلاد في اثناء هذه الفتره .. مجموعة ناس جايين من ورا الجاموسه ومش فاهمين ايه اللي هايعملوه !!؟
مع ان الموضوع ببساطه شديده أشبه بإن مدير مدرسه مش شايف شغله صح وبيسرق الكانتين .. اترفد من إدارة المدرسه وتم تعيين مفتش مكانه .. اه ممكن المدرسه يبقى فيها فوضى كام يوم لغاية ما الكل يفهم دوره ووظيفته .. لكن بعدها الحياه هاتستقر وهاتبقى لوز اللوز
وحتى لو حصلت فوضى .. ماهو الحوار ساعتها هايبقى أشبه بأي حد سافر برّه مصر وهاياخد فتره على ما يستقر ويلاقي سكن مناسب ويفهم نظام المواصلات ويعرف يتأقلم مع عُملة البلد اللي هو سافر لها .. وبعد كده هايبقى عايش مستقر طوال فترة عقده , فيها ايه لما نستحمل شوية الفوضى لغاية ما الحياه تستقر .. وساعتها مش هايبقى لنهاية العقد .. لأ .. ده هايبقى لنهاية العُمر ان شاء الله .. ها .. فيها ايه !!؟
وللناس اللي بتقول ما تستنوا على حكومة شفيق وتدوهم فرصه .. مش هاقول ان الجواب بيبان من عنوانه .. بدليل ان وزارة الخارجيه ولا عملت اي بتاع للمصريين اللي راحوا تونس هربانين من جحيم ليبيا , ولا هاقول إن كل الدول لما حصلت بداية الثورة عندنا في مصر .. طلبوا من رعاياهم التوجه لسفاراتهم عشان يتم التنسيق وتسفيرهم لبلادهم .. بينما المصريين اللي في ليبيا لما راحوا للسفير عمل نفسه خواجه ومش فاهم هو سفير في انهي دوله , مش هاقول حاجه من كل ده .. بس هاقول لاحظوا ان كل يوم تأخير في تغيير حكومة شفيق .. بيؤدي لتدمير مستندات ممكن تخلّي عناصر الفساد تهرب بفلوس البلد .. بينما لو اتحاكموا في السريع السريع .. يبقى في امل اننا نرجع حقوقنا المنهوبه .. ونعيش عيشه ماكناش نحلم بيها في ظل حكومة شفيق وبواقي النظام السابق
ولا انتو عايزين نفضل طول عمرنا (ماسكين في ديل الحكومه زي ماتكون أمنا) .. على رأي خالد صالح في فيلم عمارة يعقوبيان !!!؟

كابل الأمن والأمان : والكابل ده بيضرب في وش ناس كتير بتقول ان البلد مافيهاش امان دلوقتي .. وحالات البلطجه كتير ويالهوي يالهوي , طب معلش يا اخواننا .. هو مش في ايام وجود الداخليه بقيادة العادلي كان في جرائم يقشعر لها البدن , زي مثلا سفاح المعادي اللي كان مخلينا متكتفين في بيوتنا - رجاله و ستات - وكل واحد مننا كان خايف على أظئوظته لا يتعلّم عليها !؟؟
مش كان في حوار بني مزار اللي لبّسوه لواحد أغلب من الغُلب .. في حين إن تقرير الطبيب الشرعي بيؤكد ان الحوار معمول بحرفيه عاليه .. وكأن طبيب جراح هو اللي عمل كده !!؟
مش كان في حالات اغتصاب زي اللي حصلت لما تمنتاشر واحد طلعوا بيت - بيت مش بعيد عن مركز الشرطه على فكره - وخطفوا واحده من وسط جوزها وجيرانها واغتصبوها !!!؟؟
وللناس اللي ساكنه في اماكن مافيهاش تواجد امني بقوة زي اكتوبر والعبور .. مش من فتره بنت ليلى غفران اتقتلت وراحوا ملبّسينها لواحد اساسا اساسا مش فاهم ايه الحوار .. بينما في اشاعات كتير بتقول ان اللي قتلها هو ابن احمد نظيف رئيس مجلس الوزرا في وقتها !!!؟؟
وغيره وغيره وغيره .. انا نفسي اتثبتت مرّه ولما رحت النقطه اعمل محضر .. لقيت العسكري نايم على باب النقطه .. ومافيش غير امين شرطه واحد بس في النقطه كلها .. وكان بيتفرج على فيلم سكس على كومبيوتر أخدوه من سايبر .. وطبعا أخدوه لأن صاحب السايبر مارضيش يشوفهم بأي حاجه في رغيف
وبعدين هل الناس بتاعة كابل الامن والمتانه دي .. معتقده ان الداخليه هتدافع عننا لو حصل حاجه ؟؟
خالص .. بدليل انسحابهم لما جاتلهم أوامر بالانسحاب - خمسين خط تحت كلمة أوامر - والشباب وقفوا ساعتها وعملوا حوار اللجان الشعبيه , وماحدش يقول لي ماهو في ناس من الشرطه ماتوا .. لأن ردي ساعتها هايكون طب ماهي دي من مخاطر مهنتهم .. واحد وظيفته تُحتّم عليه انه يتعامل مع تاجر مخدرات .. هايلعب معاه استميشن مثلا !!!؟
وعلى فكره .. في اخبار بتقول ان قوات الشرطه اللي على حدود طابا انسحبت دلوقتي .. في حد كلّمهم ولا جه ناحيتهم بقى !!!؟؟؟

كابل ميدان التحرير : وهو أطرف كابل في الكابلات المتكبلته كلها .. وأكثرهم خِفّة في الدم ! , والكابل ده بيضرب في وش الناس اللي اساسا ما راحتش ناحية التحرير خالص .. ولو راحوا يبقى راحوا بعد ما مبارك مشي وزيّطوا شويه وهييييه الثورة نجحت الثورة نجحت !! , مع انهم في الاول كانوا بيقولوا لبتوع التحرير روّحوا بيوتكم هاتخربوا البلد وامريكا هاتدخل واسرائيل هاتنفخنا .. والاسعار ارتفعت والمواصلات أُجرتها زادت .. وكأن مثلا سعر كيلو الطماطم - قبل خمسه وعشرين يناير - ما ارتفعش و وصل لخمستاشر جنيه ؟؟
أو كأن الناس نسيت لما اسعار الوقود ارتفعت والمواصلات زادت .. مع ان لما اسعار الوقود انخفضت على مستوى العالم كله .. فضلت عندنا احنا على ماهي عليه !!!!؟
وبعدين في نقطه مهمة عايز اعرفها .. هل الناس اللي بتعترض على وجود معتصمين في ميدان التحرير .. متخيله ان اللي في التحرير بيطالبوا بمطالب خاصه ليهم !؟؟
يعني هل كل واحد من اللي في التحرير مثلا مثلا .. عايز وظيفه وشقه وعربيه .. وعروسه !!؟
!!! لأ .. دي مطالب عامه لكل المصريين .. ومش مطالب .. دي حقوقنا أساسا
.. حاجه أخيره عايز اقولها لكل الناس الخايفين
.. سواءا خايفين من اللي بيحصل دلوقتي .. أو خايفين من المستقبل اللي في علم الغيب

.. ساعات الاقيني بالعن احساس الخوف
واقول هيّ الناس خلاص مابقيتش تشوف
.. ماهو من حق المُغتصبه تقول الـ آه
ولا ساعتها .. هايبقى ماسكها كسوف !!؟

سوووو